بعد الاستفاتء البريطاني.. الأحمر يزين البورصات الخليجية ودبي الأكثر تضرراً

هبطت البورصات الخليجية بشدة أمس بعد تصويت البريطانيين لمصلحة خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي لكنها قلصت خسائرها عند الإغلاق بينما لحقت أضرار أشد بالبورصة المصرية بفعل المخاوف من مزيد من الانكماش في تدفقات الصناديق.

وسجلت دبي أضعف أداء بين البورصات الخليجية أمس لأن اقتصادها هو الأكثر انكشافا على الاستثمار الأجنبي. وتراجع مؤشر سوق دبي 3.3 في المائة إلى 3258 نقطة مسجلا أكبر هبوط يومي له منذ كانون الثاني (يناير) وارتفع حجم التداول لأكثر من مثليه عن يوم الخميس.

وهبط سهم “إعمار العقارية” 4.7 في المائة بينما كان أداء أسهم المصارف أفضل نسبيا.

سجلت دبي أضعف أداء بين البورصات الخليجية أمس لأن اقتصادها هو الأكثر انكشافا على الاستثمار الأجنبي

Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

read more

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله